حبوب ليرولين ..ما بين دواعي الاستعمال وموانعه

من أهم دواعي استعمال ليرولين كعقار طبي في الآونة الأخيرة لعلاج آلام الأعصاب، إلّا أنّ طبيعته المسكّنة تفرض قيود معينة في طريقة تناوله والاستفادة منه، فقد يُسبّب تناوله على المدى الطويل وسوء استخدامه إلى حدوث تعاطي ، وهذا السبب كان كافي لمنع بيعه ضمن الصيدليات دون روشتة طبية.سنتحدث في هذا المقال عن استعمال ليرولين والاستطبابات التي يعالجها مع تسليط الضوء على موانع هذا الاستعمال.

ما هو دواء ليرولين؟

يُعدّ ليرولين دواء مضاد للاختلاج والصرع يؤخذ عبر وصفة طبية، حيث ينتمي إلى مجموعة الأدوية المسيطرة على الصرع والنوبات العصبية، كونه يجمع بين تأثير دوائين وهما بريجابالين ودواء نورتريبتيلين، فالدواء يعمل على تهدئة نشاط الأعصاب التالفة كما يبطىء من سرعة النبضات العصبية ويؤثر على النواقل العصبية (السيروتونين والنورادرينالين) عبر تعزيز إفرازهما، بالتالي يساعد على إيقاف الإحساس بالألم في الدماغ، لذا قد يعمل كمسكن.

ليرولين دواء يتوفر على هيئة محلول سائل وكبسولات صلبة، حيث تحتوي علبة الدواء على 30 كبسولة، تضم كل كبسولة في محتواها المانيتول ونشاء الذرة ومادة التلك، تأتي الصيغة الجزيئية ليرولين C8H17NO2 أمّا الوزن الجزيئي يبلغ 159.23، يتميز شكل حبوب ليرولين  بهيئة صلبة بلورية، يتراوح لونها ما بين الأبيض والأبيض المصّفر، تذوب في الماء بسهولة.

يتم تناول كبسولة ليرولين كاملة عبر ابتلاعها دون مضغ أو سحق، وعادة ما يُوصف تناوله بعد العشاء مساءاً، يمكن تناوله مع أو بدون طعام، يكمن الفرق في أن تناوله مساءاً بعد الطعام يعطي نفس التركيز في الدم في حالة تناول جرعتين منه بدون طعام، هذا وتظهر فعالية الدواء بعد أسبوعين من بدأ الاستخدام حيث تصل فترة العلاج إلى حوالي 2-3 أشهر.

فيم يستخدم علاج ليرولين؟

تأتي دواعي استعمال ليرولين ضمن الاحتياجات الطبية التالية:

فيم يستخدم علاج ليرولين

  1. نوبات الهلع والصرع.
  2. مسكن لآلام الأعصاب.
  3. الإدارة والتحكم بآلام الاعتلال العصبي والتي ترتبط بوجود إصابة في الحبل الشوكي.
  4. التحكم بآلام الاعتلال العصبي عند البالغين،  والمرتبط بالاعتلال العصبي المحيطي السكري.
  5. إدارة الألم العصبي الناتج عن الهربس.
  6. علاج مساعد للمصابين بنوبات الصرع الجزئية (البؤرية).
  7. علاج اضطرابات القلق العام (GAD) عند البالغين.
  8. إدارة الألم العضلي الليفي أو فيبروميالغيا.
  9. علاج السعال المزمن المتعنت وذلك بعد القيام بتجربة خاضعة للرقابة بالاشتراك مع علاج أمراض النطق.
  10. يُعتبر بديل علاجي فعّال في إدارة وتنظيم الأعراض الحركية المرتبطة بانقطاع الطمث، وءلك للمرضى الذين يمانعون الخضوع إلى علاج هرموني

يعتمد عدد مرات تناول الدواء وتركيز الجرعة الواجب أخذها على العوامل التالية:

  • عمر المريض.
  • الحالة الصحية.
  • مدى سلامة الكبد.
  • مقدار استجابة المريض للدواء

تتوفر عدّة تراكيز للدواء حسب تركيز المادة الفعّالة فيها، يُعدّ أشهرها حبوب ليرولين 150،  والتي تحتوي 150 mg من المادة الفعالة (بريجابالين)،يتم تناول ليرولين وفق جرعات محددة حسب استجابة المريض وقدرة تحمّله، وذلك وفق التعليمات التالية:

  • في حالة ألم الاعتلال العصبي يُوصف  علاج ليرولين 150 مجم يومياً مُقسّمة إلى  جرعتين أو ثلاث جرعات، وبعد فترة تمتد بين (3-7) يوم يتم رفع الجرعة إلى 300 مجم، وبعد 7 أيام أخرى يتم رفع التركيز إلى  600 مجم يومياً.
  • في حالة علاج الصرع يُوصف  ليرولين 150 مجم يومياً مُقسّمة إلى  جرعتين أو ثلاث جرعات، وبعد مرور أسبوع كامل يتم رفع الجرعة اليومية إلى  300 مجم بعد أسبوع آخر يُصبح 600 مجم.
  •  في حالة علاج اضطراب القلق العام، يُوصف بتناول ما مقداره 150 مجم يومياً مُقسّمة إلى  جرعتين أو ثلاث جرعات، ويتم تقييم مقدار التحسّن بشكل منتظم، ثمّ بعد أسبوع يُرفع التركيز اليومي إلى 300 مجم، وبعد أسبوع واحد تُرفع الجرعة إلى 450 مجم، ثم تصل أخيراً  إلى جرعة يومية 600 مجم وذلك بعد أسبوع إضافي أيضاً.

نذكر فيما يلي بعض العلامات التجارية البديلة لـ Lyrolin والتي تملك نفس الاستطبابات:

  • فيغالين إن تي (Pyrope NT).
  • تريبرغ إن تي  (Trypreg Nt).
  • إيريكا إن تي (Pregberry-NT).
  • بريغانوكس (Preganox NT).
  • رسيغالين إن تي (Risgalin NT).
  • إيبرون (Epiron).
  • بروفيلين (Provelyn).

موانع استخدام ليرولين

يُحذّر من تناول ليرولين في الحالات التالية:

موانع استخدام ليرولين

  • كبار السن.
  • الحوامل حيث أثبتت دراسة علمية أُجريت عبر تطبيق الدواء على الحيوانات ظهور تشوهات خلقية عند صغارها.
  • الأمهات ممن لديهم رضاعة طبيعية منعاً لتأثّر الجنين.
  • المرضى ممن يملكون أفكار انتحارية مُسبقة قبل تناول الدواء.
  • يجب إخبار طبيب الأسنان بتناول هذا الدواء قبل الخضوع لأي معالجة.
  • مرضى السكري حيث لوحظ ظهور تقرحات عند استخدام هذا الدواء.
  • ظهور أعراض الوذمة الوعائية وتفاعلات فرط الحساسية، حيث يجب إيقاف الدواء تماماً وخاصةً عند تورم الوجه.
  • اختلال وظائف الكبد
  • وجود قصور كلوي حيث يتخلّص الجسم من الدواء من خلال عمل الكلية، بالتالي يجب تعديل جرعة الدواء بما يتناسب مع عمل الكلية أو إيقافه بالكامل.
  • الأطفال حيث لم يثبت سلامة تعاطيه لمن لم يتجاوز عمره 12 سنة، وكذلك على المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين (12-17) سنة.

كما يُنصح بعدم إهمال النقاط التالية أثناء  استعمال ليرولين وهي ما يلي:

  • الابتعاد عن قيادة السيارة حيث يُسبّب الدواء الشعور بالدوخة وتُصبح الرؤية غير واضحة.
  • الابتعاد عن تناول الكحول كونه يزيد من حدّة الآثار الجانبية.
  • الابتعاد عن الأنشطة المسبّبة للتعب العضلي أو حدوث كدمات أو التعرّض للنزيف، حيث يُقلّل ليرولين من الصفائح الدموية داخل الدم.
  • يجب التوقف عن تناوله عند تأثر قوة البصر
  • عدم تناول جرعة زائدة من الدواء دون استشارة الطبيب.
  • استشارة الطبيب قبل تناول الأدوية المسبّبة للنعاس أو المرخية للعضلات، كما يتفاعل دواء ليرولين مع أدوية الضغط والسكر.
  • لوحظ انخفاض وظائف الجهاز الهضمي عند تناول الليرولين مع الأدوية المسبّبة للإمساك

هذا وقد أبلغ بعض المرضى عن معاناتهم من ظهور أعراض جانبية تُشابه الإدمان عند التوقف بشكل مفاجئ عن تناول الدواء، مثل:

  • الأرق.
  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • الشعور بالقلق.
  • الصداع.
  • حالات تعرّق.

تجدر الإشارة إلى دخول ليروين الجدول من الفئة الخامسة باعتباره مادة إدمانية أيّ تُسبّب التورط بالإدمان على المدى الطويل، لكنها لا تُسبّب الخدر وإنّما تُستخدم لتهدئة  الصرع وغيره من آلام العضلات، لذا على الرغم من استخدام هذا الدواء بشكل شائع لمساعدة الناس، إلّا أنّه يستوجب الحذر أثناء تناوله وإتباع إرشادات الاستخدام الموجودة على ملصق الدواء من الشركة المنتجة، والالتزام بنصائح الطبيب فليروين قد يتحول مفعوله من مسكن فعال إلى مادة تشابه تأثير أي مخدر مسببا أضرار متفاقمة واضطرابات إدمانية عند إساءة استخدامه أو الانحراف عن التوصيات الطبية.

قد ترتفع فرص الإصابة بإدمان ليرولين عند تعاطيه مع المخدرات الأخرى أو الكحول.

في حال ظهور أعراض إدمانية يُعدّ مستشفى دار الهضبة من أفضل المراكز الصحية التي تُقدّم استشارة طبية شاملة وفق الحالة الطبية للمريض، حيث يتم إجراء التحاليل الطبية اللازمة للتأكد من درجة الإدمان، ويوفّر برنامج علاجي شامل ومناسب لكل حالات الإدمان، مما يضمن الحصول على تعافي كامل والتخلّص من جميع أضراره.

الخلاصة

إلى هنا نكون قد انتهينا من هذا المقال بعد أن تحدثنا عن فوائد استعمال ليرولين، وشرحنا الموانع التي تفرض عدم تناوله، حيث أن احتوائه على مادة بريجابالين فرضت بعض القيود على استعماله، لذا يتوجب على المريض مراقبة الأعراض التي تظهر أثناء تناوله وإبلاغ الطبيب مباشرةً، وفي حال ظهور أعراض إدمانية يمكن اللجوء إلى مستشفى دار الهضبة للحصول على الإستشارة الطبية. يمكن الحصول على المساعدة اللازمة عبر التواصل مع الطاقم الطبي على الرقم التالي 01154333341.

للكاتبة / ا. رشا

الأسئلة الشائعة

ما هو سعر ليرولين؟

يختلف سعر ليرولين في الصيدليات حسب التركيز المطلوب، حيث تحتوي علبة دواء ليرولين 75 مجم حوالي 30 كبسولة ويصل سعرها 85.00 جنيه مصرى، في حين يصل سعر دواء ليرولين 150 مجم إلى 105 جنيه مصري ويضم أيضاً 30 كبسولة.

ما هو شكل حبوب ليرولين 150 و 75؟

يأتي الدواء على شكل كبسولات صلبة يختلف لونها حسب التركيز، حيث تأتي الكبسولة باللون الأبيض في حال كان تركيزها 150 مجم، بينما تأتي باللون الأبيض والأحمر عندما يكون تركيزها 75 مجم.

تقدم مستشفى دار الهضبة محتواها تحت إشراف الأطباء المتخصصين كتابة ومراجعة من أجل الإجابة على كافة الاستفسارات الطبية حول الموضوع المتعلق بالمقال، غير أن كافة المعلومات الواردة ما هي إلا نظرة عامة قد لا تنطبق على جميع المرضى، ولا يستغنى بها عن الاستشارة الطبية المباشرة ومراجعة الأطباء، لذا الموقع يعلن إخلاء مسؤوليته الكاملة عن اتخاذها مرجعا كاملا سواء للتشخيص أو العلاج، بل من أجل التعرف على معلومة طبية موثوقة يتم مراجعتها وتحديثها بشكل دوري كمؤشر عام يوجه في المقام الأول إلى الاهتمام بالحالة المرضية عبر رؤية وتدخل الجهات الطبية المنوطة.

أ / هبة مختار سليمان
أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر – تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

عرض

اكتب ردًا أو تعليقًا