كيف تعرف مدمن الكوكايين..إليك أهم الأعراض

كيف تعرف مدمن الكوكايين؟  يتردد هذا السؤال كثيراً بين الأشخاص الذين قد يتعرضوا لبعض المشكلات مع أحدهم أو يلاحظون تصرفات خاطئة على من حولهم ويظنون أنها حالة إدمان لكنهم يجهلون طريقة الكشف عن المدمنين أو طرق التعرف عليهم.

الحقيقة أن الكشف عن المدمنين هو أمر في غاية السهولة لمن لديهم وعي ومعرفة بأعراض إدمان المواد المخدرة المتنوعة لذلك سوف نتناول في مقالنا هذا أعراض إدمان الكوكايين.

توجد الكثير من الأعراض والعلامات لمدمن الكوكايين أهمها الهياج والعنف الشديد واضطراب  في ساعات النوم، وتقلب سريع في المزاج، بالإضافة إلى اتساع حدقة العين وتدهور عام في صحة الجسم الفسيولوجية والنفسية بالإضافة إلى تغيرات حادة في السلوك  كل هذا وأكثر سوف نعرفه بالتفصيل فيما يلى.

ما هي أعراض تعاطي الكوكايين لأول مرة

عند تناول الكوكايين للمرة الأولى ينتاب المتعاطي بعض الأعراض النفسية والجسدية لمدة قد تستغرق  بضع دقائق إلى بضع ساعات حتى انتهاء مفعول المادة المخدرة منها:

  • الشعور باليقظة والانتباه.
  • الإحساس المفرط بالسعادة والنشوة.
  • زيادة طاقة الجسم.
  • رفع درجة حرارة الجسم.
  • اتساع حدقة العين.
  • زيادة الطاقة
  • تجاوز لحظات الألم، والشعور بالاسترخاء.
  • الشعور بالدوار.
  • تشنجات عضلية.
  • هذيان وتصرفات غير مفهومة.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • سلوكيات عنيفة وهوجاء.

مراحل إدمان الكوكايين

تظهر على الجسم أعراض تناول الكوكايين كما ذكرنا  نتيجة تغير كيمياء الدماغ وإطلاق مادة الدوبامين بكميات عالية هذه الحالة لا تتكرر في كل مرة عند تناول نفس الجرعة، لذلك يلجأ المدمن لزيادة جرعته للحصول على النشوة المرجوة من تناول المخدر.

مع الوقت لا يستطيع المدمن السيطرة على حاجته للكوكايين وفي كل مرة يضطر لزيادة الجرعة حتى ينل تأثيرها الذي يريده، وعند توقفه عن تناولها تصيبه أعراض الانسحاب المؤلمة التي لا يطيق تحملها فيلجأ مرة أخرى لتناول الكوكايين.

تظهر الأعراض الإنسحابية نتيجة الاعتماد الكلى الجسم على المادة المخدرة لتحقيق السعادة والنشوة.

بذلك يقع الكثيرون في فخ الإدمان الذي لا خلاص منه سوى الإعتماد على بعض المؤسسات الطبية مثل دار الهضبة للاستعانة ببرامج دوائية وبرامج التأهيل النفسي و السلوكي  لمواجهة أضرار الإدمان وآثاره دون التعرض للانتكاس.

أسباب إدمان الكوكايين

توجد العديد من الأسباب المتنوعة التي تعد من أسباب إدمان الكوكايين منها فاعلية مادة الكوكايين ومكوناتها وميكانيكة  تأثيرها  في الجسم ومنها أسباب متعلقة بظروف المتعاطي و بيئية، حيث أن بعض الأشخاص تكون فرص إدمانهم أعلى من الآخرين وقد نتمكن من خلال فهمها معرفة افتراضات إدمان الشخص للكوكايين.
أسباب إدمان الكوكايين

العامل الوراثي أو الجيني

غالباً ما يكون إدمان الكوكايين أو المخدرات ناتج عن التأثر الجيني للأبناء من الآباء أو الأقارب وهذا يجعلهم أكثر عرضة للوقوع في فخ الإدمان نتيجة إدمان آبائهم وأقاربهم من قبل.

كيمياء الدماغ

فالأشخاص الذين لا يمتلكون الأنشطة التي تساعدهم في إمتاع ذواتهم فإنهم أكثر عرضة للإدمان عن غيرهم.

الحالة النفسية

تعتبر حالات الاكتئاب والحزن الشديد أو اليأس من الحياة والتعرض للضغوطات من أكثر الأسباب المؤدية إلى تناول الكوكايين والمواد المخدرة بوجه عام.

البيئة المحيطة

تؤثر البيئة المحيطة على الكثير من الأشخاص وتجعلهم يلجأون إلى الإدمان مثل ضغط العمل، أو أصدقاء مدمنين، أو ظروف حياتية صعبة يتهربون منها إلى عالم المخدرات كي تساعدهم على نسيانها.

كيف تعرف مدمن الكوكايين من خلال الأعراض ( الجسدية – النفسية – السلوكية)

يمكن أن تعرف مدمن الكوكايين من خلال بعض الأعراض الشائعة التي تنقسم إلى أعراض جسدية ونفسية وسلوكية.

كيف تعرف مدمن الكوكايين من خلال الأعراض

الأعراض الجسدية لإدمان الكوكايين

تتنوع الأعراض الجسدية وتختلف شدة ظهورها من شخص إلى آخر وعلى حسب كمية الكوكايين التي تم تناولها حيث تتسبب الجرعات الزائدة في ظهور أعراض شديدة قد تؤدي إلى أمراض عقلية تتسبب في العجز عن إدراك الواقع مثل جنون العظمة والذهان، أو الهذيان، أو التعرض لمشكلات جسدية تؤدي إلى الوفاة نتيجة ضيق التنفس، وارتفاع معدل ضربات القلب، والقيء والغثيان والشعور بألم في الصدر بينما تتراوح الأعراض الجسدية الناتجة عن تناول جرعة الكوكايين كما يلي:

  • سيلان في الأنف.
  • شحوب الجلد و بهتان في البشرة والوجه.
  • زيادة ضربات القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • زيادة الرغبة الجنسية.
  • فقدان حاسة الشم.
  • صعوبة في البلع.
  • بحة في الصوت.
  • اتساع حدقة العين.
  • اضطراب في النوم.
  • التعرق المفرط.
  • انخفاض في الشهية.
  • وجود دم في الأنف.
  • ارتفاع حرارة الجسم

الأعراض النفسية لمدمن الكوكايين

تؤثر المادة الكيمائية في الكوكايين على المخ وتؤدي إلى ارتفاع الحالة النفسية عن الحد اللازم فتظهر أعراض السعادة والنشوة على المدمن فور تناول جرعته، تنقلب هذه الحالة خلال دقائق أو بضع ساعات بصورة سلبية حيث تظهر عليه علامات معاكسة منها:

  • الاكتئاب.
  • الشعور بالقلق.
  • يعاني من تقلبات مزاجية حادة.
  • جنون العظمة.
  • الإحساس بأرق أرق وإرهاق شديد.
  • هلوسة و أوهام.
  • التصرف بعنف وهياج.
  • الإثارة.

الأعراض السلوكية للمدمن

تظهر على المدمن أعراض سلوكية شاذة نتيجة تأثره جسدياً ونفسياً بالمادة المخدرة منها:

  • الرغبة في الانعزال.
  • العجز عن اتخاذ قرار.
  • خسارة الأصدقاء والمقربين.
  • سلوكيات عنيفة.
  • خسارة مالية أو سرقة لتأمين جرعة الكوكايين.
  • الكذب.
  • سلوكيات وتصرفات خطيرة.
  • وجود أدوات للمواد المخدرة في غرفتها.
  • بارانويا.
  • ظهور النشاط والطاقة المفرطة تعقبها حالة إرهاق وتعب.
  • فقد الاتصال بالواقع.

كيفية التخلص من إدمان الكوكايين

يتسبب إدمان الكوكايين في تراكم الكثير من السموم داخل الجسم التي تؤدي لظهور الأعراض والمضاعفات الجسدية، لذلك تعد أول خطوة من خطوات التخلص من الإدمان هي التوقف عن تناول جرعة المخدر تحت رقابة طبية لإزالة السموم من الجسم، من خلال بروتوكول دوائي وغذائي في أحد المؤسسات الطبية المتخصصة مثل دار الهضبة التي تتبع كافة التطورات العالمية وتوفر أحدث الأدوية المتعلقة بعلاج الإدمان.

لا يمكن الاقتصار على مرحلة إزالة السموم بل يجب إتباع هذه المرحلة بالعلاج السلوكي والمعرفي للتخلص من الأعراض السلوكية السيئة للمدمن وذلك من خلال الانضمام إلى أحد البرامج العلاجية السلوكية المتاحة للوقاية من الانتكاس، ومع ذلك من المهم زيادة وعي المحيطين بالمدمن ومعرفة كيفية التعامل معه للسيطرة عليه وتثبيط رغبته في تناول الكوكايين ومساعدته في تجاوز هذه المرحلة الخطيرة.

الخلاصة

تؤدي المواد المخدرة إلى ظهور الكثير من الأعراض النفسية والجسدية على المتعاطين لها، ويعد الكوكايين من أسرع المواد المخدرة التي تسبب الإدمان لذلك سريعاً ما تظهر أعراض تعاطي الكوكايين الجسدية حيث تتضح في اتساع حدقة العين والشعور بإرهاق جسدي، ونقص شديد في الوزن وجفاف الجلد كما تصاحبها أعراض نفسية منها الاكتئاب والهلوسة، والهذيان، والقلق هذه الأعراض تتسبب في ظهور حالة اختلاف و شذوذ في تصرفات وسلوكيات المتعاطي للكوكايين ومن هنا يمكننا التعرف على مدمن الكوكايين من خلال معرفة هذه الأعراض والتعرف على سلوكيات المدمنين كما ذكرنا من قبل، ومن ثم نستطيع إنقاذ ضحايا الإدمان قبل فوات الأوان داخل المؤسسات الطبية المتخصصة.

للكاتبة/ أ. أماني

الأسئلة الشائعة

ما هي مدة التخلص من اعراض انسحاب الكوكايين؟

تختلف مرحلة التخلص من الأعراض الانسحابية من شخص إلى آخر وغالباً تستغرق مرحلة إزالة السموم من 7: 14 يوم تبدأ بعدها مرحلة التأهيل النفسي.

هل يختلف تأثير الكوكايين باختلاف طريقة تناوله؟

حيث يؤدي الاستنشاق إلى بلوغ مرحلة الاستثارة لمدة تصل إلى 30 دقيقة بينما تصل المدة الناتجة عن التدخين من 5 إلى 10 دقائق.

ما هي مخاطر و اضرار تعاطي الكوكايين؟

في كثير من الأحيان يتسبب الكوكايين في الضعف الجنسي، وتلف للجهاز التنفسي، كما يسبب بعض الأمراض المعدية مثل الإيدز والفيروس الكبدى الوبائي.

تقدم مستشفى دار الهضبة محتواها تحت إشراف الأطباء المتخصصين كتابة ومراجعة من أجل الإجابة على كافة الاستفسارات الطبية حول الموضوع المتعلق بالمقال، غير أن كافة المعلومات الواردة ما هي إلا نظرة عامة قد لا تنطبق على جميع المرضى، ولا يستغنى بها عن الاستشارة الطبية المباشرة ومراجعة الأطباء، لذا الموقع يعلن إخلاء مسؤوليته الكاملة عن اتخاذها مرجعا كاملا سواء للتشخيص أو العلاج، بل من أجل التعرف على معلومة طبية موثوقة يتم مراجعتها وتحديثها بشكل دوري كمؤشر عام يوجه في المقام الأول إلى الاهتمام بالحالة المرضية عبر رؤية وتدخل الجهات الطبية المنوطة.

أ / هبة مختار سليمان
أ / هبة مختار سليمان

(أخصائية نفسية) مديرة قسم السيدات فرع اكتوبر – تمهيدي ماجستير جامعة المنصورة. –دبلومة العلاج المعرفي السلوكي. – دورة تعديل سلوك مركز البحوث جامعة القاهرة اعداد البرامج العلاجية.

عرض

اكتب ردًا أو تعليقًا